عندما جاءا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

عندما جاءا

مُساهمة  الشاعر في الأربعاء يوليو 30, 2008 12:35 am



عندما جاءا


سأل العبيرُ قصيدتي
وتساءل النسرين ُ والمنثور ُ
0000
فأجابت العصماء وهي تثور ُ
000
قالت لهم 00 لكما 00
لجرح ٍ كاد يهلكني فأهواه :
تردّى الليل والأحلام
تاهت فيه ذاكرتي
أنا عبق ُ الندى المأثور ُ 0
000
خرج الربيع من الدماء
وروده اشتعلت به

هذا ربيع ٌ آخرٌ
يا هند لا أطيار فيه
لا فراشة في الصباح تطير ُ 0
000
جاءا إلى جرحي تمادى مرة ً أخرى
فأنجب فلة ً
وتمرد المأسور ُ0
000
من قال : إني لاأقاوم في الدجى
عيناي مشرقة ٌ
وحلمي مورق ٌ
وأنا على قلبي الكبير أمير ُ0
000



رحلت عشيرتنا
إلى الصحراء يدفعها الردى
" وأطلس عسال وما كان صاحباً "
أكل المؤونة َ في الظلام 000
وخاننا التقدير ُ 0
000
قد أشغلتني فـي هواك قصائدي وضفيرة ٌ سوداء
ترهقني تماما ً والأعادي ناوروا
فأدرت ظهري 000
كلما شدّ الحصار
وكلما سألت أميمة عن أخيها وهو في
شوك الصقيع أسير ُ0
000
هو أمن َ الدرع الحبيب وسيفه
ومضى يسلم نفسه
فبقاؤه بين الخيام خطير ُ0
000
هانحن يانعمان نشرب كأسنا وندور ُ
ونلفّ في دنيا الضياع على المنى وندور
000
أعطيت ُ درعك للغريب ِ
فلا تقاوم ْ
ليس حولك أخوة
في سرة ِ الأحلام تاهوا كلهم
أوْ ليس حولك في الطريق مجير ُ0
000

أغمدت سيفكَ في ضلوعي
والحمائم ُ أجلت مشوارها
إنَ الفضاء ملوث ٌ
هجرته بعدك في الصباح طيور ُ
000
جاءا إلى جرحي
فأدركني النزيف ُ
وشاقني التعبير

الشاعر
Admin

المساهمات : 76
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى